ملتقى الأحبة
غناوي عالحن_   آخر مرسل: الخياله ردود: 260   غناوي عالغني   آخر مرسل: الخياله ردود: 556   غناوي وشتاوي عالغياب_   آخر مرسل: الخياله ردود: 272   الارياف شتاوي غناوي   آخر مرسل: الخياله ردود: 221   غناوي علم عالجفا_   آخر مرسل: الخياله ردود: 27   إقتباسات   آخر مرسل: الخياله ردود: 863   يا الله اغفرهن _   آخر مرسل: الخياله ردود: 0   ميلان يبدأ مفاوضاته لضم إبراهيموفيتش فى الشتاء_   آخر مرسل: الخياله ردود: 0   إيطاليا وبلجيكا أصحاب العلامة الكاملة فى تصفيات يورو 2020_   آخر مرسل: الخياله ردود: 0   غناوي شتاوي عالرفق_   آخر مرسل: الخياله ردود: 175  


للمشاركة و الإطلاع على الأقسام الخاصة يجب عليك التسجيل و فتح حساب جديد في غوالي

اضغط هنا للتسجيــل




 


عندما عاملناه بأصله صان_


الموضوع السابق | الموضوع التالي
انشره في Facebook انشره في Twitter


كتابة موضوع جديد الرد على الموضوع
 مشاركة واحدة  { VISITS } مشاهدات: 360  المعجبون المعجبون: 0  المتابعون المتابعون: 1 
الكاتب مشاركة
مشاركة  عندما عاملناه بأصله صان_
الجمعة مارس 29, 2019 11:19 ص
#1 
الصورة الرمزية

غير متواجد

11 سنوات عضوية11 سنوات عضوية11 سنوات عضوية11 سنوات عضوية11 سنوات عضوية11 سنوات عضوية11 سنوات عضوية11 سنوات عضوية11 سنوات عضوية11 سنوات عضوية11 سنوات عضوية
رقم العضوية : 2872
اشترك في : 01 11 2008
آخر زيارة : اليوم
مشاركات : 7511 عرض
مواضيع: 931
المكان : ليبيا
الجنس : أنثى
آخر مواضيع العضو

بلّغ عن هذه المشاركة


يحكى أن رجلا أراد الزواج من ابنة رجل تقي ، فوافق الأب ، وبارك الزواج مقابل مهر لابنته عبارة عن كيس من السكر ..!
مر عام .. اشتاقت الفتاة لأهلها ، و طلبت من زوجها ، أن يرافقها لزيارتهم ، خاصة أنه قد أصبح لديها طفلا رضيعا ..
كان لابد أن يعبرا نهرا يقطع بين بيتهم وبيت أهلها ، فحمل الرجل طفله ، وتركها وراءه ، تقطع النهر وحدها ، فزلت قدمها وسقطت .. وعندما استنجدت به ، رد عليها :
- أنقذي نفسك فما ثمنك إلا كيسا من السكر ..
إلا أن الله سبحانه ارسل إليها من أنقذها ، لتعود إلى أهلها تحكي لأبيها ما حصل معها ..
عندها قال الأب لزوج ابنته خذ طفلك ولاتعود إلينا إلا و معك كيسا من الذهب ..
مرت الأيام والطفل بحاجة لأمه ، و كلما حاول الزواج بثانية كان الرفض يسبقه لأن زوجته الأولى وأهلها ذوي سمعة طيبة ، و ماحصل من سوء تفاهم سيكون حتما هو سببه ..
.. لابد له أن يجمع كيسا من الذهب ليستطيع استرجاع زوجته ..
و فعلا مرت سنة اشتغل ليل نهار حتى استطاع أن يملأ الكيس ذهبا ..
عندما قدم كيس الذهب لزوجته و أهلها ، وافق الأب ان تعود ابنته إلى بيت زوجها ..
في طريق العودة و عندما أرادت أن تضع رجلها في الماء لتعبر النهر قفز سريعا ليحملها على ظهره ، و يعبر بها قائلا :
- حبيبتي انت غالية ، و مهرك يقصم الظهر ، فقد دفعت فيك ذهبا..!
.. عندما سمع الأب بذلك ضحك و قال :
- عندما عاملناه بأصلنا خان ، و عندما عاملناه بأصله صان ..!!!


للأعلى
   
 
 
مشاركات سابقة منذ:  فرز حسب  
كتابة موضوع جديد الرد على الموضوع  [ مشاركة واحدة ] 


المتواجدين الآن

بإشراف

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا أعضاء مسجلين و 2 زائر/زوار

الشلماني


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

خريطة الموقع:  


* هل تعاني من بطء الاتصال؟ ، يمكنك استخدام الموقع بشكل أسرع مع الإنترنت البطيء. تغيير المظهر من الأسفل
الوقت الآن الجمعة نوفمبر 22, 2019 7:22 م ( GMT + ساعتين )


المظهر:
قوانين المنتدى - حذف ملفات المنتدى المؤقتة - اتصل بنا -  إلى الأعلى